منتديات ( الشاذلى ال غزلى ) ( لكل شىء نهاية الا سحر القلم باق لا ينتهى)


    الوزير السراج

    شاطر
    avatar
    الحب فى الله
    Admin

    المساهمات : 168
    تاريخ التسجيل : 20/10/2009
    العمر : 32

    الوزير السراج

    مُساهمة  الحب فى الله في الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 1:32 pm

    قال:
    الوافر
    إذا ما ضاقَ متسعُ المجالِ وكشف الضر أقرب للمحال
    وعسري طالَ في ميدانِ بُؤسٍ وقلبي في لظى الأفكارِ صالِ
    وحالي من ألدٍ في انتصابٍ ومن عقدِ الهمومِ الجيدُ حالِ
    وبالي ضاقَ ذَرعاً من ذنوبٍ وحبل الصبرِ منِّي صار بال
    لويتُ إلى بساطِ العزِّ وجهي ومدَّدت الأكفَّ بالامتثال
    وفوضتُ الأمورَ إلى لطيفٍ إليه في انخفاضي رفعُ حالي
    وكلتُ جميع آمالي إليهِ وواليتُ النداءَ لخيرِ والِ
    وجئتُ إلى حماهُ مستجيرا رجائي عامرٌ والصبرُ الِ
    يُحدثني جميلُ الظنِّ عنهُ وإسنادي إلى جدواه عال
    بأنَّ من استغاث به اضطرارا كساهُ فضلُهُ ثوبَ الجلالِ
    وها إنِّي عقدتُ عليهِ عهدي وحولي عنهُ من شكلِ المحالِ
    وكيفَ ولي براهينٌ تسامَت بتصديقي على سمطِ اللآلي
    إلاهي مسني الضرُّ اكفنيه بلطفٍ أنت تعلمُ وصفَ حالي
    فلا يخفى عليكَ خفيُّ أمري ولو حاكى خفياتِ الخيالِ
    وسائلكُم وسائلُهُ عظامٌ وأجملها التوسلُ بالرجال
    ولي بالشاذلي وثيقُ عهدٍ وإن طال الزمانُ بلا مالِ
    عظيمٌ الشأن شتاتُ البلايا وجماعُ المحامِدِ بالتوالي
    وثبتُ الجانبينِ بضرتيهِ وكشاف الكُرُوبِ بلا مَطَالِ
    أماتَ النفسَ بالطاعاتِ لمَّا رأى اللذاتِ إحياءَ الليالي
    إذا ما اهتزَّ للراجي بِعَطفٍ فقُل يا خجلةَ السُّمرِ العَوالي
    لنا في مسكِ ذيلِ حِمَاهُ مسكٌ يَفُوقُ على نفيسات الغوالي
    وفي كفيهِ للغارات سهمٌ وللمُظطرِّ كنزُ من نوالِ
    وفي لحظاتهِ فتحٌ وَرَفعٌ وفي كاساتهِ أشهى المنالِ
    وفي أحزابهِ هَتَّانُ سِرٍّ تَجُودُ بهِ سُحبُ الوِصالِ
    ينظمها بدرِّ الآي سراً حباهُ به الموحدُ بالتعالي
    له في تونس الغرا مقامٌ تقامُ به وظائفه الغوالي
    تلوذُ به الأكابرُ في صغارٍ وترجو فيه مَقبولَ السؤالِ
    ألا يا أيها الأستاذُ عطفا لذي حاجٍ عَديمِ الاحتيال
    يُشاكيكَ الزمانَ عسى إذا ما تلاحظهُ تقولُ له نزال
    فلي ليلٌ تكدرُهُ هُمومٌ ولي دهرٌ تنغصهُ الليالي
    فبالمختار جدِّكَ جد بفيضٍ من المعروفِ يُغني عن سؤال
    عليهِ مع الصلاة سلامُ ربٍّ تمرُّ عليهِ في صحبٍ وآلِ
    دوامُ بقاءِ كشفِ الضُّرِّ عنا إذا ما ضاق متسعُ المجالِ


    عدل سابقا من قبل الحب فى الله في الخميس سبتمبر 13, 2012 7:29 am عدل 1 مرات
    avatar
    الحب فى الله
    Admin

    المساهمات : 168
    تاريخ التسجيل : 20/10/2009
    العمر : 32

    رد: الوزير السراج

    مُساهمة  الحب فى الله في الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 1:37 pm

    وقال أيضاً:
    الكامل
    مهما لجأت فلذ بأعظمِ مُحزِرِ كهفِ العنايةِ والولايةِ مُحرِزِ
    واركُن إلى أعلى ذُرى نفحاته وإلى انتصاركَ عزمُ غارتِهِ انهزِ
    يَغزُو على نُجُبِ العناية مثلما معروفُهُ للزائرين قد اغتزِ
    واستند راحته فديدنها الغنى إذ تبسط البذل بوعد منجز
    لا عيبَ إلا أن في آبائه نسباً إلى ابي بكرٍ عُزِي
    نسبا إذا أعلى الموالي لم تجد نسبا له في الحبِّ فيه فقد خُزي
    والدِّينُ أبترُ إن خلا من حبهِ وبغيرِ خالِصِ حُبِّهِ لم يُجتَزِ
    إن الخلافة دُونَ داراتِ النبو ةِ وهو منها في مقامِ المركزِ
    وبنوهُ أسد الدين كالأرماحِ ما ضاقَ الخناقُ بكَ استغثهم واهزز
    رضعوا على التقوى بحب المصطفى ثدياً به لبنُ الكلامِ المعجزِ
    يا ثمرةَ الصديقِ يا كنزَ الرضى وسوى جواهرِ حُبّكُم لم أكنَزِ
    يا نورَ سلسلةِ الكمالِ خديمُكُم قد ضاقَ ذَرعاً من زمانٍ مُجرِزِ
    يا أطولَ الأقطابِ جاهاً إنَّني قصرت يدا أملي فعدني وأنجز
    يا موضِحَ الكرُباتِ إن غياثكم مغنٍ عن التصريح إن لم الغِزِ
    يا كاشفَ الداءِ العُضالِ لدى الإيا س وراجحاً في كلِّ خطبٍ معوزِ
    إن الزمانَ به مغالطةٌ فلم يُدرَ الحضيضُ من الأحضِّ الأنشزِ
    هذا النزيلُ وأنتم أدرى به وضميرهُ في سترهِ كالمبرزِ
    يرجو تقرب سؤله يُسراً كما يتقرَّبُ الأقصى بلفظٍ موجَز
    فبجدِّكَ الصديقِ جُد لمؤمِّلٍ بعنايةٍ وأنلهُ عوناً بجتزِ
    وأرأف والحظ بفضلكَ نجلَهُ يا غنيةَ الداعي وابدعَ هَبرَزِ
    وصِلِ الصلاةَ مع السلام على النبي وذويهِ كهف الخائفِ المستوفِزِ
    ما أنشد المضطر يرجو سيِّدي كهفَ الولايةِ والعنايةِ مُحرِزِ


    عدل سابقا من قبل الحب فى الله في الخميس سبتمبر 13, 2012 7:30 am عدل 1 مرات
    avatar
    الحب فى الله
    Admin

    المساهمات : 168
    تاريخ التسجيل : 20/10/2009
    العمر : 32

    رد: الوزير السراج

    مُساهمة  الحب فى الله في الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 1:39 pm

    وقال أيضاً:
    البسيط
    وفي انخفاضي رفع وانحطاطي في رضاه عزّ وتردادي إليه شرف
    فميَّز النعت بالتوكيد لا بدل عن اعتقادي وحالي بالخلوص عطف
    يظلّ بالبلغاء الشمّ في قرن يُجرِي اليراعَ ولكن في ثناه وقف
    وكيف لا إذ روى الاخلاص عن سلف أكرم بهم سلفا ورتبة وخلف
    سلالة من أبي بكر جدُودُهُم أنعم بهم معشرا ونسبة ونُطف
    يقوى سنا البدر حتى أن بدت لمَع من نور سرّ أبي بكر تراه كسف
    يا أيُّهَا الألمعيّ الفرد مادحُكم عذوله رَق مِن حالاتِه وعطَف
    تقاسم الدهر حالي بين ذي حسَد وبين واشٍ ألدّ باعتدا وأسف
    فما رفعت يدي لسُحب فضلكمُ إلا وجفني بهتَّان الدموع ذَرَف
    يا رافلا في ميادين الولاية ها حالي فما جاهل كمن رأى فعرف
    رأفا فإنّ مفاتيح العناية في يديك إذ أنت أعلى من رأى فرأف
    في كفّكم قَلَم ما أمَّه كلف إلا بوابِلِ تحصيل المُراد رغف
    لله نفحة عون عليّ مادحكم أراه حلّ بروضات المنى فقطف
    ضمى لما شفَّه من حرّ معترك الأزمان فارحم عساه من نداك رشف
    واصل مرامى واقطع مِنَّةَ تَرَكَت مِيزانَ خَظِّي من بَعدِ الرصانَةِ خَف
    وإنني بارَ تدبيري وليس إلى سواك تُرفَع آمال وينصب كَف
    يسوق حادي المنى قلبي لجودكم وبحر جودك فيَّاض بغير صَدَف
    فعمدتي حيث لا مأوى شفاعته لعلّ في جاهها كتب الفعال تُلف
    وعدّتي حسن ظنِّي وإنها ثقتي ونصرتي في ندائي محرز بن خلف

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 7:11 pm